الجمعة , ديسمبر 15 2017
aren
الرئيسية / الأخبار / المصرف العراقي للتجارة ينفي تورطه بغسل الأموال رغم مذكرة اعتقال مديرته

المصرف العراقي للتجارة ينفي تورطه بغسل الأموال رغم مذكرة اعتقال مديرته

نفى المصرف العراقي للتجارة، ماتناولته بعض الجهات والوسائل الاعلامية بشأن “تورطه” في غسيل الاموال، مؤكدا أنه لم يتجاوز القانون و”الاعراف” المصرفية.

وقال المصرف العراقي للتجارة، في بيان،، إنه “ايمانا من المصرف العراقي للتجارة بوضع الحقائق في متناول الجمهور الكريم والتعامل مع مختلف القضايا بكل وضوح وصراحة وشفافية، وفي اطار ما تناقلته البعض مؤخرا من ادعاءات بهدف النيل من هذا المصرف وادارته لاسباب لم تعد خافية على احد، ولاسيما اولئك الذين سخروا بعض القنوات الفضائية للكذب والتشهير، فان المصرف العراقي للتجارة يؤكد عدم علاقته بالموضوع الا من حيث كونه شاهدا على قضية سابقة جرت فصولها في احد المصارف”.

وأوضحت ان “تلك القضية تمثلت عندما تم فتح حسابات جارية لعدد من الزبائن الذين حرزوا بالتواطؤ مع عدد من موظفي المصرف المذكور صكوكا بدون رصيد تجاوزت الاربعمئة مليار دينار لايداعها في عدد من المصارف المحلية، منها صك بمبلغ مليارين دينار تم ايداعه في حساب توفير كان فتح في مصرفنا بشكل اصولي ووفقا للاصول والاعراف المصرفية للزبون احمد عبد علي جبار”.

وأكد البيان، ان “اتهام المصرف العراقي للتجارة بتجاوز قانون مكافحة غسيل الاموال، اتهام باطل ولا سند قانوني له، لان الصكوك التي تمر عبر القنوات المصرفية يفترض ان تكون استوفت جميع شروطها الصحيحة بما فيها الجانب المتعلق بغسيل الاموال، وأن المصرف الذي فتح الحسابات الجارية ورود مثل هؤلاء الزبائن بدفاتر صكوك هو الذي يتحمل المسؤولية الكاملة بعد قيامه بالتحري اللازم عنهم وعن مصادر اموالهم وعلى وفق ما تقتضي به الاصول والاعراف المصرفية وبالتالي قيامهم بسحب صكوك بمبالغ تفوق ارصدة حساباتهم”.

وأشار المصرف العراقي للتجارة، الى انه “في ضوء ما تقدم فان المصرف العراقي للتجارة ينفي نفيا قاطعاً اية صلة له بالموضوع تضعه في موضع المساءلة بأي شكل من الاشكال”، لافتاً الى ان “قيام الممثل القانوني لاحد المصارف باقامة الشكوى على المصرف العراقي للتجارة لم يكن صحيحاً وجانب الحقيقة وغابت عنه الرؤية الموضوعية والقانونية السليمة للموضوع″.

وكان القضاء العراقي قد أصدر، يوم السبت، مذكرة قبض بحق مديرة المصرف التجاري، “حمدية الجاف” بتهم تتعلق بملفات فساد مالي.

وقال مقرر مجلس النوّاب نيازي معمار اوغلو، في تصريح صحفي، إن “أنباء مؤكدة تشير إلى إصدار القضاء العراقي مذكرة إلقاء قبض بحق مديرة مصرف العراقي للتجارة حمدية الجاف”، مضيفاً أن “الأخبار الواردة من السلطة القضائية تفيد بأن مذكرة القبض صدرت على خلفية الملفات المحالة إلى القضاء”.

عن /عراق بريس

عن مركز المشرق

شاهد أيضاً

فوز مفاجئ للمرشح الديموقراطي في الاباما وانتكاسة جديدة لترامب

المشرق (أ ف ب) – حقق الديموقراطي دوغ جونز الثلاثاء فوزا مفاجئا على منافسه الجمهوري ...

تعليق واحد

  1. اولاً لا يحق للمصرف ابداع صكوك في حساب توفير لان طبيعة هذا الحساب هو للادخار و ليس للاتجار ، فأيداع صك بهذه القيمة يدعو للشك ، ثم كان من المفترض ان يسأل الزبون عن ماهية هذا المبلغ فهو مبلغ كبير و لم يكن ان يمر مرور الكرام،. السؤال هل فتح الحساب لهذه الغاية اي ما نوع المغملات التي كانت تجري علي هذا الحساب او ان عملية الصكوك هي اول عملية تجري علي الحساب. كان يجب علي المصرف عدم السماح للزبون بسحب المبلغ الا بعد توجيه كتاب رسمي للرافدين للسؤال عن طبيعة هذا المبلغ و ماذا يمثل و هذا كان المفترض ان يتدخل قسم غسيل الاموال و الامتثال و المدير العام للمصرف ، لا المبلغ ذو قيمة كبيرة وهناك اسئلة كثيرة يجب ان تطرح من قبل لجنة اعضاءها لهم المام بالعمل المصرفي او الاستعانة بخبراء مصرفيين دون ان تذكر اسماءهم و نتبقي اسماءهم سرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com